رئيس مجلس دبي الرياضي
​​​​  

​سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم

ولي عهد دبي 
رئيس المجلس التنفيذي لحكومة دبي
رئيس مجلس دبي الرياضي
في مدرسة فارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي نشأ سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم وتتلمذ وتعلّم الإدارة والشعر والفروسية، واستقى منه حب الوطن من حب المواطن، فكان قيادياً وشاعرا وفارسا ورجل دولة ، أبدى نبوغا مبكرا تشهد به الأحداث.
تخرج سموه من كلية (ساندهيرست) العسكرية البريطانية الشهيرة، ونال أوسمة التفوق وألقاب العديد من بطولات القدرة العالمية سواء في المنافسات الفردية أو مع فريق دولة الإمارات العربية المتحدة.
وإلى جانب كونه فارسا من الطراز العالمي الرفيع، يولي سموه اهتماماً بالغاً بجميع الرياضات لإيمانه التام بأن الرياضة عنصر فاعل لدى الشعوب.
ترأس سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم مجلس دبي الرياضي منذ تأسيسه في العام 2005 ، كما يتولى رئاسة النادي الأهلي حامل لقب بطولة الدوري الإماراتي لكرة القدم 5 مرات وكأس رئيس الدولة 7 مرات وممثل الإمارات في بطولة أندية العالم 2009 كونه حامل لقب أول بطولة للمحترفين في دولة الإمارات العربية المتحدة .
تولى ولاية عهد إمارة دبي في الأول من فبراير من عام 2008 بموجب قرار أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله، كما يتولى سموه رئاسة المجلس التنفيذي لإمارة دبي.
ارتبط سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم بسباقات القدرة وبالخيل منذ الصغر ، ونال أوسمة التألق في بطولات القدرة المحلية والعالمية بفضل قدراته العالية وتمرسه.
وأبرز إنجازات سموه العالمية مؤخراً ، مشاركته تحت قيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله- في الفوز بالميدالية الذهبية للفرق في بطولة العالم للقدرة في سبتمبر من العام 2010 التي جرت في الولايات المتحدة الأميركية والميدالية الفضية للفردي في البطولة ذاتها.
وإذا ما عدنا  لإنجازات سموه في أوروبا، فهو الفوز الذي حققه في ديسمبر 2005 بانتزاعه لقب بطولة أوروبا المفتوحة للقدرة والتي أقيمت في كومبين بفرنسا والتي شارك خلالها 110 فرسان وفارسات يمثلون 27 دولة.
وعلى المستوى الآسيوي نال سموه  الميدالية الذهبية للفرق لبطولة الألعاب الآسيوية للقدرة بالدوحة في 17 ديسمبر 2006 ما يؤكد إسهامه المقدر في الإنجازات الرائعة التي حققها فرسان الإمارات عالمياً.
ولعب سموه دوراً هاماً في الإنجاز الكبير الذي حققه فرساننا بالفوز بلقب الميدالية الذهبية لبطولة العالم للفرق والتي أقيمت في ماليزيا في العام 2008. 
إن الرياضة في فكر سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم لم تكن على مستوى الممارسة الشخصية فقط، بل في صلب اهتماماته ، ولكونه رئيساً لمجلس دبي الرياضي  فقد عمل سموه على ترجمة مبادئه وأفكاره إلى واقع حقيقي وملموس للارتقاء بالحركة الرياضية ليس على مستوى إمارة دبي فقط بل وعلى عموم الرياضة في دولة الإمارات العربية المتحدة.
راعي الرياضات التراثية
يعد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم داعم كبير للرياضات التراثية ومحافظا عليها ، ولعل من أبرز الرياضات التراثية التي يحرص سموه على رعايتها وحضور فعالياتها هي سباقات الهجن ، حيث يمتلك سموه عددا كبيرا من الهجن الأصيلة النادرة التي تنال رعاية واهتمام كبيرين من سموه ، وقد نال سموه العديد من سيوف وكؤوس التفوق في سباقات الهجن التي تقام داخل وخارج الدولة  ولعل أبرزها سيف حاكم دولة قطر حيث تسلمه في حفل يليق بمكانة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم وإنجازاته ودوره في رعاية سباقات الهجن وتطويرها.
مبادرات قيادية
يعمل مجلس دبي الرياضي وفق التوجيهات والرؤية التي حددها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم منذ الاجتماع الأول لمجلس الإدارة ، و كانت رؤية سموه وراء جميع الانجازات التي حققها المجلس والتي يصعب حصرها لكثرتها،  لكننا سنورد بعضا منها :
• إحداث نقلة نوعية في نتائج وأداء فرق إمارة دبي التي حققت نتائج كبيرة على صعيد المنافسات المحلية والإقليمية ومن بين ذلك الفوز بلقب بطولة الدورة المحلي لكرة القدم لأربع سنوات متتالية من موسم 2005/2006 إلى موسم 2008/2009 والفوز بلقب بطولة الكأس عدة مرات خلال تلك الفترة .
• مضاعفة مكافآت الفوز للأندية بألقاب البطولات لجميع البطولات مما كان له أكبر الأثر في تحقيق نتائج مميزة وكبيرة.
• إطلاق جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي في العام 2008 التي تعد أكبر وأهم جائزة من نوعها في العالم في حجم الجوائز وتنوعها.
• إطلاق برنامج حمدان بن محمد لإعداد القيادات الرياضية في العام 2008 لإعداد جيل من الكفاءات الشابة المؤهلة علميا وأكاديميا لقيادة القطاع الرياضي.
• إطلاق دورة حمدان بن محمد للألعاب المدرسية التي تهدف إلى تطوير الرياضة المدرسية ، وكذلك إطلاق بطولة حمدان بن محمد الدولية للشباب لكرة القدم لمنح الفرصة للاعبينا الشباب للاحتكاك والتنافس مع نظرائهم في الأندية العالمية .
•  إطلاق مؤتمر دبي الرياضي الدولي في العام 2006 وتنظيمه سنويا لتقديم التجارب الناجحة للأندية العالمية وخبراتهم إلى أنديتنا المحلية وإحداث النقلة النوعية من خلال التطبيق الناجح للاحتراف.
• إطلاق برنامج مجلس دبي الرياضي لرعاية المتميزين الذي يقدم الرعاية لعدد من الموهوبين في الرياضات الأولمبية وصناعة أبطال أولمبيين لتمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة  في البطولات والمحافل الدولية .
• دعم تنظيم البطولات والملتقيات الرياضية الدولية على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة ، والتي كان آخرها كأس العالم لكرة القدم الشاطئية في العام 2009 وكأس العالم لكرة الطاولة 2010 وبطولة العالم للسباحة 2010 وماراثون دبي ، وغيرها الكثير من البطولات.
• دعم رياضة المرأة ومنح لجنة المرأة في مجلس دبي الرياضي جميع الإمكانات لنشر الرياضة في أوساط السيدات ومنحهن الفرصة لممارسة الرياضة والتنافس فيها.    
Top