​.

​.

​.

.​

​.

.​

​.

​.

​.

​.

 التواصل الإجتماعي

نادي دبي الدولي للرياضات البحرية

أنشئ نادي دبي الدولي للرياضات البحرية في عام 1988 في الميناء السياحي من قبل صاحب السمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم لحماية الرياضات المائية التقليدية و الترويج لدبي على الصعيدين المحلي والدولي. ويتمتع النادي بموقع استراتيجي يقع في قلب مدينة دبي الجديدة حيث تحيط به العديد من الفنادق والمطاعم. و يشغل سعيد حارب منصب نائب رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية ويعتبر أحد الشخصيات الرائدة وراء نمو الرياضات المائية في المنطقة وتطوير النادي ليكون من أبرز الأندية في المنطقة.

.قدم نادي دبي الدولي للرياضات البحرية الذي يعتبر أحد أقدم الأندية بمعايير دبي، لهواة القوارب كل ما يحتاجونه لإشباع حماسهم في ممارسة مثل هذه الرياضات. ومن الخدمات والمرفقات التي يقدمها النادي مرافق الرفع والتزود بالوقود والمنزلق وأرصفة رسو جافة ومائية تتسع لـ 350 قاربا من أحجام 25 إلى 160 قدما، إضافة إلى رصيف رياضي لاستقبال المراكب بطول 160 قدما، كما أن الأرصفة مزودة بالماء والكهرباء. بالإضافة إلى ذلك يضم النادي مهبط للطائرات، مدرسة الشراع الحديث وقسم السباق و المكاتب. وأيضا ً يضم نادي دبي للرياضات البحرية العديد من الأقسام التجارية مثل مرسى القوارب واليخوت، حيث يعتبر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية واحداً من أعرق المراسي البحرية في المنطقة الخليجية بصفة عامة وفي دولة الإمارات على وجه الخصوص.

ويحتضن النادي الكثير من الفعاليات التي تأخذ اهتماماً عريضاً في قطاع الشباب مثل سباقات الدراجات المائية جت سكي التي تجتذب أيضاً أبطال العالم، حيث يأتون من مختلف دول العالم للمشاركة في الحدث الذي يشمل عدداً من الجولات، كما يضم النادي مدرسة متخصصة في رياضات الشراعية الحديثة والتجديف، حيث ينظم قطاع النادي العديد من الفعاليات والأحداث مثل جائزة آل مكتوم للشراعية الحديثة وجولات بطولة دبي للشراعية الحديثة الكاتمران وستاندرت وليزر . كذلك يقوم النادي بتأدية التزام كامل تجاه تطوير السباقات البحرية التراثية إحياءا ً لتراث الأجداد ومن أجل المحافظة على الموروث الحضاري لأهل الإمارات الذين ارتبطت حياتهم بالبحر، حيث ينظم سنويا ما يصل إلى 40 سباقاً في فئات السفن الشراعية المحلية 60 قدما والقوارب الشراعية المحلية 43 قدماً والقوارب الشراعية المحلية 22 قدماً وبطولة القوارب الشراعية المحلية وقوارب التجديف المحلية 30 قدماً والقوارب الخشبية السريعة.

يعتبر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية أحد أكبر وأهم الصروح الرياضية المتخصصة في مجال الرياضات البحرية ليس في الدولة فحسب، بل على مستوى منطقة الشرق الأوسط إن لم يكن على نطاق العالم، واكتسب النادي البحري شهرة واسعة من خلال النجاحات الكبيرة التي حققها منذ تأسيسه بفضل الدعم المباشر من أصحاب السمو الشيوخ والإشراف عليه من حكومة دبي التي ظلت تقدم الدعم السخي لإدارته حتى بلغ مكانة متميزة وعالمية حيث بات اليوم وجهة رياضية متميزة يقصدها الباحثون عن النجاح في المنطقة أو الضيوف من الخارج.

 معرض الصور

Top