مارادونا - السفير الرياضي لمدينة دبي

يساهم النجم العالمي بالترويج للأحداث الرياضية بدبي وتعزيز المكانة الرائدة لـ"دانة الدنيا" الرائدة على الصعيد الرياضي العالمي.

 

ومن خلال عمله يقدم ديغوو مارادونا خبراته لتطوير كرة القدم في إمارة دبي والمشاركة في المؤتمرات الوطنية والدولية ضمن وفد إمارة دبي والتعريف بالتطور الذي يشهده القطاع الرياضي في دبي والآفاق المستقبلية لعملية التطوير المستمر للقطاع الرياضي الذي تقوم به حكومة دبي بتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وبتنفيذ من مجلس دبي الرياضي الجهة الرسمية التي تتولى إدارة وتطوير القطاع الرياضي في إمارة دبي.

 

وكان النجم الأرجنتيني دييجو مارادونا قد عبر في أكثر من مناسبة عن سعادته بالعيش بدبي لما وجده من ترحاب وحفاوة من شعب دولة الإمارات العربية المتحدة، وتلاقي في الأهداف بين الطرفين لتطوير الرياضة في إمارة دبي والتي تأتي ترجمة لحرص قيادتها على نشر ثقافة ممارسة الرياضة في أوساط المجتمع والتميز فيها على المستوى العالمي.

 

وقال مارادونا " أنا سعيد بتمديد التعاون مع مجلس دبي الرياضي والإقامة بدبي، واسعى للاستمرار والعمل لتأدية رسالتي للمساهمة لتطوير القطاع الرياضي، واهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة منقطع النظير على صعيد المنتخبات والأندية، بدليل أن الدولة حاليا هي الأولى على مستوى الخليج بعد فوزها بكأس الخليج مطلع العام الجاري بالبحرين".

 

وأكد د. أحمد الشريف أن مجلس دبي الرياضي كان حريصا على تمديد عقد مارادونا الذي كان أدى دوره كسفير شرفي للرياضة على أكمل وجه خلال العام الماضي، وقال "عكس مارادونا حبه لدبي وحرصه على القيام بدور ايجابي تجاه الرياضة في الإمارة، من خلال المشاركة في المؤتمرات والندوات التي عقدها المجلس واستعراضه خلالها خلاصة خبراته الرائدة في عالم الرياضة عموما وكرة القدم على وجه الخصوص، كما ساهم اسم ومكانة مارادونا في عالم كرة القدم محليا ودوليا بدعم الرياضة والفعاليات والأنشطة المرموقة التي يتم تنظيمها سنويا في إمارة دبي ونقلها إلى العالم ".

 

وأضاف " لقد جاء توقيع العقد الرسمي بين مجلس دبي الرياضي والنجم الأرجنتيني الشهير العام الماضي ترجمة للعلاقة الطيبة التي تربط بين مدينة دبي والأسطورة مارادونا، ورغبة الطرفين في تأطير هذه العلاقة بإطار يوحد الجهود المشتركة لكلا الطرفين في سبيل تطوير الرياضة في دبي والترويج لها باعتبارها أسلوب حياة، وهو ما تحقق العام الماضي الذي كان ناجحا بكل المقاييس، علما بأن العام المقبل سيشهد إقامة المزيد من المشاريع والمبادرات التي نسعى من خلالها لتعميم الفائدة على القطاع الرياضي والمجتمع عموما".

 

وأضاف " نحن في مجلس دبي الرياضي نولي اهتماما كبيرا بقطاع أكاديميات كرة القدم، ومع انطلاق الموسم الجديد سيتم تنفيذ نظام العمل الخاص بالأكاديميات الذي أعده المجلس وبات جاهزا للتطبيق، نظام عمل أكاديميات كرة القدم وضعه مجلس دبي الرياضي بالتعاون مع العديد من المؤسسات والأندية الرياضية، وبعد القيام بزيارات ميدانية لأعرق الأندية الأوروبية في اسبانيا وايطاليا وغيرها من الدول. اتطلع لتنفيذ دوري من خلال دعم استضافة الأحداث الرياضية الكبرى بدبي، وأسعى العام المقبل للقيام بدور أكبر في هذا الجانب، وتعد مدينة دبي نقطة التقاء وأفضل مكان لتلاقي صناع القطاع الرياضي عموما وكرة القدم على وجه الخصوص، ويبرز هذا الأمر في مؤتمر دبي الرياضي الدولي الذي يقام سنويا ويعد الأفضل بمنطقة الشرق الأوسط، إلى جانب تنظيم العديد من الملتقيات الدولية ذات الصدى الواسع".

 

ومن أبرز المحطات لمارادونا من خلال عمله مشاركته في مؤتمر دبي الرياضي الدولي السابع في جلسة خاصة جمعته بالمدرب الشهير جوزيه مورينيو، كما حضر حفل تكريم الفائزين بـ"جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي"، وشارك في ملتقى دبي الدولي الثاني لأكاديميات كرة القدم، إلى جانب حضوره العديد من البطولات العالمية والإقليمية والمشاركة في تتويج الفائزين، ومنها: كأس العالم للسباحة وكأس العالم للغطس وبطولات دبي الدولية للتنس وكأس القارات لكرة القدم الشاطئية، كما شارك مع فريق مجلس دبي الرياضي في الدورة الرياضية للمؤسسات الحكومية بدبي وغيرها العديد.

 

برنامج إلى القمة مع مارادونا

 

 بهدف تنفيذ الخطة الاستراتيجية لمجلس دبي الرياضي  2011-2015في الجانب المتعلق "بتقديم دعم شامل للرياضيين الموهوبين"، أطلق مجلس دبي الرياضي برنامج " إلى القمة مع مارادونا" ويتضمن البرنامج الأنشطة التالية:

 

- زيارات إلى مقرات أكاديميات أندية دبي لكرة القدم
- زيارة إلى إحدى المدارس التعليمية بدبي
- حضور نهائيات فعاليات رياضية محلية ودولية
- تقديم محاضرات لمدربي أندية دبي
- تدريب اللاعبين المميزين بأندية دبي
- تكريم الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين خلال الحفل السنوي لأكاديميات كرة القدم